غادة عبدالرازق تكتشف تورط محمود عبدالمغني في جريمة جديدة.. ملخص الحلقة السابعة من «سلطانة المعز»

مصطفى الجداوي
نشر فى : الجمعة 1 مايو 2020 – 5:11 م | آخر تحديث : الجمعة 1 مايو 2020 – 5:11 م

بدأت أحداث الحلقة السابعة من مسلسل “سلطانة المعز”، بإطلاع سلطانة الذي تقدمها الفنانة غادة عبدالرازق على رسالة موجودة بهاتف زوجها نعيم الذي يقدمه الفنان محمود عبدالمغني، تفيد بأنه عُثر على الفتاة الإفريقية مختبئة في دير مسيحي، آخر خيط مفقود في جريمة الإتجار بالبشر التي اتضح أن نعيم متورط بها.

حاولت سلطانة أن تخفي ما عرفته، وتسلك طريقا خاصا به تحاول منه أن تكتشف الحقيقة، فاتجهت إلى الدير المذكور في الرسالة على أمل أن تعثر على أي شيء يفيدها، ولكن تفاجأت بوصول نعيم إلى الدير في نفس توقيت وجودها هناك.

تفاجأ نعيم وسلطانة عندما وجدا بعضهما البعض في نفس الدير، وبرر كل منهما وجوده بطريقة مختلفة تبدو مقنعة، وقالت سلطانة إنها ذهبت هناك لتوفي ندرا عليها، أما نعيم فذكر أنه يبحث عن فتاة مفقودة ليساعدها هي وأسرتها.

وتحاول شقيقة نعيم أن تتم خطتهم باستغلال أهل حارة سلطانة في أعمالهم غير المعروفة حتى الآن، ولكن يبدو أنها غير شرعية مثل جريمة الإتجار في البشر، وتزور ورشة فانتا وتتفق مع زوجته على شراء منتجات منقوشة منها.

واختتمت أحداث الحلقة بعودة نعيم وسلطانة من شهر العسل إلى الحارة، وانفراد سلطانة بشقيقها سلام وإخباره بأنها في كارثة.

عن 7Star

مهتم بمجال ال SEO , اقدم لكم موقع اخبار 7 نجوم كل اللي انت عايزة هتلاقيه في المدونة , اخبار عاجلة , اخبار الفن , مقالات ثقف نفسك , ومعلومات هامة .