بعد تنظيمها أول حفل عن بعد.. ما هي الموسيقى الروحية وكيف تختلف من بلد لأخرى؟

الشيماء أحمد فاروق:
نشر فى : الخميس 30 أبريل 2020 – 6:02 م | آخر تحديث : الخميس 30 أبريل 2020 – 6:02 م

تقام الكثير من حفلات الغناء والموسيقى عن بعد، عبر الإنترنت، منذ أن التزم معظم دول العالم بالحجر المنزلي، حيث نظم أول مرة حفل للموسيقى الروحية، بالاشتراك بين 16 فنانا من جنسيات مختلفة، ففي ظل الحجر الصحي، أصدر الفنان والباحث الموسيقي عبدالسلام الخلوفي بالتعاون مع الفنان المغربي رفيق الماعي، عملاً إبداعياً جماعياً.

والعمل عبارة عن مشاركة إنشادية وموسيقية، ذات طابع إنشادي ديني، انطلاقا من المغرب وزواياه ومرورا بالسنغال وطرقها الصوفية المتجذرة من قادرية وتيجانية ووصولًا إلى تركيا التي تنتشر فيها أكثر من طريقة كالتقشبندية والقادرية والمولوية والخلوتية.

الموسيقى الروحية هي نوع من أنواع الموسيقى التي تخاطف روح الإنسان بشكل مباشر، حيثُ تعدّ من الأمور التي تربط الإنسان بخالقه وتشعره بالانتماء إلى حقيقته، وتختلف الموسيقى الروحية من ثقافة إلى أخرى، فترى ثقافات تعدّها غذاء للروح ومصدر للأمان والطاقة الإيجابية، وأخرى تعدّها وصلة روحانية مع الإله.

وارتباط الموسيقى بالدين، أمر قديم قِدم الحضارات البشرية، ففي كتاب “الإبداع والتجربة الروحية”، ذُكر أن الموسيقى ارتبطت بالإنسان داخل المعابد تقرباً من الآلهة، وتم الاستعانة بالموسيقى فكانت التراتيل والأناشيد أولى طقوس الإنسان الدينية، ففي معابد حضارة ما بين النهرين، والحضارة المصرية القديمة، تُركت الكثير من النقوش والرسومات التي تمثل جموعاً من المنشدين، والعازفين، وهم يقدمون أغانيهم الدينية وقرابينهم للآلهة”.

والموسيقى الروحية كما يصفها أحمد فهمي أبوالخير، وكان الأمين العام للجمعية المصرية للبحوث الروحية في الثلاثينيات، هي نوع أخاذ وخلاب من الظواهر الروحية، والتي تنتشر بين كثير من الناس ومن بينهم طلاب الميتافيزيقا وأبحاث فيما وراء المادة، وهي مقسمة وفق ما جاء قي كتاب “الظواهر الروحية ساعة الموت” لأرنستو بوزانو، المنشور عام 1921، إلى 6 أقسام، موسيقى روحية بمساعدة وسيط، موسيقى روحية تسمع عن بعد، موسيقى روحية تسمع في الأماكن المهجورة، موسيقى روحية منفصلة عن عالم الموت، وأخرى بجوار سرير المحتضر.

وإن الموسيقى الروحية المنفصلة عن عالم الموت، هي المرتبطة بجماعة المتصوفة، والتصوف هو أحد الأفكار المرتبطة بالدين، وقدرة الإنسان على التواصل الشديد مع ربه، كما أن له الكثير من التعريفات نتيجة لاختلافات المذاهب الصوفية، في الدولة الواحدة، والدول الأخرى ايضاً، ومن التعريفات الخاصة بالتصوف، هو الدخول في كل خلق ديني والخروج من كل خلق دنيوي.

ويعرف الدكتور يوسف زيدان التصوف أنه نزعة إنسانية عامة، ونزوغ لا تخلو منه النفس البشرية بصرف النظر عن نشأتها وانتمائها لمحيط ثقافى بعينه، ففى كل إنسان نوازع متعارضة، منها ما يجذبه إلى الماديات والمحسوسات ومنها ما يصبو إلى الحقائق المستترة والمعانى العميقة، إن النزعة الإنسانية العميقة التى نسميها فى تراثنا التصوف.

وكما ذكرنا سابقاً أن الموسيقى الروحية، تختلف من ثقافة لأخرى ومن مفهوم لآخر، ففي الولايات المتحدة تعد الموسيقى الروحانية هي نوع من الموسيقى الشعبية الأمريكية التي تعبر عن المعاناة والشوق والعاطفة الدينية للأميركيين الأفارقة خلال العبودية وما بعدها، وقد ظهرت في القرن الثامن عشر، بين العبيد في المزارع الأمريكية.

ويربط الكثير من علماء النفس بين الموسيقى وتأثيرها على روح الإنسان، ومن هذا الجانب نستطيع فهم أسباب ارتباطها بالطقوس الدينية للعبادات، ويتضح ذلك مما ذكره الملحن الليتورجي والكاهن ريكي مانالو: “الموسيقى هي واحدة من أقوى الرموز والأشكال الفنية لإلهام خيال الناس لإعادة الناس إلى الله، ولطالما اعتقدت أن الموسيقى هي واحدة من أهم الأدوات للترحيب بالناس وجعلهم أقرب إلى الله، وجذبهم وبدء لقاءات جديدة ودعوة الآخرين”، وفق ما ذكره موقع “مايند سبريت”، وهي مجلة إلكترونية متخصصة في علم النفس.

ويوجد نوع من الموسيقى الروحية مرتبط بغذاء الروح وكعلاج لها، وغير مرتبط بالدين، ومن المعتقادات السائدة منذ الحضارة اليونانية القديمة أنها ذات غرض علاجي، وهو ما أثبتته دراسات حديثة، وجدت إحدى الدراسات العلمية أن موسيقى موزارت قللت من نشاط الصرع لدى المرضى حتى في حالة الغيبوبة، وأصبح العلاج بالموسيقى ممارسة شائعة في المساعدة ليس فقط في جعلنا نشعر بالرضا ولكن أيضًا في علاج الاضطرابات المختلفة، مثل مرض باركنسون وفقدان الذاكرة وإصابة الدماغ الرضية واضطراب ما بعد الصدمة.

عن 7Star

مهتم بمجال ال SEO , اقدم لكم موقع اخبار 7 نجوم كل اللي انت عايزة هتلاقيه في المدونة , اخبار عاجلة , اخبار الفن , مقالات ثقف نفسك , ومعلومات هامة .