معهد الفنون الشعبية يستعيد طلعة «المحمل» في احتفالية كبرى بالهرم




حاتم جمال الدين


نشر في:
الخميس 26 مايو 2022 – 7:31 م
| آخر تحديث:
الخميس 26 مايو 2022 – 7:31 م

الطلاب يجسدون كل الأدوار الترايثة.. والطرق الصوفية تحرص على المشاركة بمنشديها
شهدت ساحة أكاديمية الفنون بالهرم احتفالية كبيرة بعنوان «فنون المحمل»، والتى نظمها المعهد العالى للفنون الشعبية، أمس، وذلك فى إطار مشاركة الأكاديمية فى فعاليات احتفال وزارة الثقافة باختيار القاهرة عاصمة للثقافة بالدول الإسلامية.
شارك فى الاحتفالية طلاب وأساتذة وباحثون بمركز دراسات الفنون الشعبية فى تجربة فريدة أعادوا فيها تقديم عناصر التراث الشعبى المصرى الإسلامى، وذلك من محاكاة لاحتفالية المحمل والتى كانت تقام سنويا احتفالا بانطلاق القافلة الحاملة لكسوة الكعبة إلى الأراضى المقدسة.
قدم الطلاب مظاهر هذا الاحتفال التراثى وفق ما رصدته الوثائق التى جمعها مركز دراسات الفنون الشعبية التابع للمعهد، وجسدوا مسيرة المحمل بشخوصها وأزياء عصرها وأداءاتها كما كانت تقام فى الماضى، وذلك إلى جانب مظاهر الاحتفلات الشعبية المصاحبة لها، ومنها تقديم فنون اللعب بالعصا التى قدمها الطلاب بمهارة وإتقان، وفنون الرقص على الخيل، والتى صاحبتها موسيقى شعبية عزفتها الفرقة القومية للآلات الشعبية.
وحرصت مجموعات من الطرق الصوفية على المشاركة فى الاحتفال، حيث قدمت أبناء الطريقة العازمية فاصلا من فنون الإنشاد الصوفى، بينما يتوسط المسيرة التى طافت ساحة الأكاديمية المحمل بشكله الهرمى، والمحمول على ظهر جمل وسط الموكب مهيب، تصاحبه أغنية «إلى رحاب النبى».
واستكمالا للمشهد افترش الحرفيون الشعبيون على جانبى الساحة بأدواتهم ومنتجاتهم التقليدية، وفى الخلفية يسمع الجمهور صيحات باعة العرقسوس، والسقاءون، ويشتم روائح البخو.
وينتهى الموكب أمام ساحة المعهد ومركز دراسات الفنون الشعبية الذى يمثل الأرشيف الوطنى لتراثنا الشعبى، والتى أحيطت بفراشة من فنون الخيامية الملونة التى زادت المكان، حيث نصبت سرادق واحتفالية غنائية تغنى خلالها الطلاب والطالبات وأصحاب الحالات الخاصة بأجمل المقطوعات الشعبية، التى ارتبطت بموسم الحجيج.
شاركت دار الكتب المصرية ببعض الوثائق التاريخية، إلى جانب معرض الصور التراثية حول فنون المحمل عبر التاريخ، وحرصت الدكتورة نيفين موسى رئيس دار الكتب والثائق على حضور الاحتفال.
أقيمت احتفالية المحمل برعاية من وزيرة الثقافة الدكتورة إيناس عبدالدايم، تحت إشراف الدكتورة غادة جبارة رئيس اكاديمية الفنون، والدكتور مصطفى جاد عميد المعهد والدكتور سمر سعيد وكيل المعهد.
قالت غادة جبارة إن احياء موكب المحمل يقوم على بحث قام بها المعهد العالى للفنون الشعبى، ودراسة دقيقة لعناصر الثقافة الشعبية بمختلف فروعها، مشددة على أهمية هذا النشاط غير مسبوق فى تقديم وإتاحة عناصر تلك الثقافة فى إطار احتفالى وإبداعى من ناحية وعلمى من ناحية أخرى.
وأكد الدكتور مصطفى جاد عميد المعهد على دعم الدولة ممثلة فى وزارة الثقافة بتوجيهات من الوزيرة الدكتورة إيناس عبدالدايم، كما أشار إلى تضافر الجهود وحالة الحب التى أحاطت بهذا العمل مشيدا بدور أساتذة معهد الفنون الشعبية الدكتورة سمر سعيد التى تابعت الاحتفالية فى كل جوانبها، والدكتور حسام محسب قائد فريق التحطيب، والدكتورة ولاء محمد منسقة معرض التوثيق الفوتوغرافى والفيديو، والباحثون بمركز دراسات الفنون الشعبية برئاسة دكتور خالد متولى، والمايسترو الرائع محمد عوض الذى قاد الجانب الموسيقى.. والفنان الناقد محمد الروبى المنسق العام للاحتفالية.
وأكد على دور جميع طلاب المعهد، والذين شاركوا فى كل تفاصيل الاحتفالية، وقال إن مخرج العرض هو الطالب عبدالله طيرة، وزملاءه الذين أشاعوا حالة من البهجة على مدار ما يقرب من ساعتين.
وشدد الدكتور مصطفى جاد على الدور العلمى الذى يقوم به المعهد فى جمع ودراسة التراث الشعبى، وحفظه ونشره بمنهج علمى وإبداعى.
وقال الناقد محمد الروبى المنسق الاحتفالية: نجح طلاب المعهد العالى للفنون الشعبية فى تجسيد احتفالية «المحمل» بنجاح فاق التوقعات، فالاحتفالية لم يشهدها الواقع المصرى منذ ستينيات القرن الماضى، وفيها كان يخرج محملا بسترة الكعبة من القاهرة إلى مكة المكرمة، وكانت تودع باحتفال ضخم يحضره ممثلون عن كل طوائف الشعب يشاركون فيه بالأغانى والأناشيد.
وأضاف: جسد الطلاب هذه الاحتفالية التى اتفقنا عليه أساتذة المعهد بقيادة الدكتور مصطفى جاد على أن يكونوا مشرفين وموجهين عن بعد، تاركين الأبناء يبحثون ويقترحون وينفذون، وكانت النتيجة أكثر مما تمنيناها.
أجمل ما فى هذا الحدث هو هدفه الذى لا يخص فقط التطبيق العملى على واحدة من أهم الاحتفالات الشعبية المصرية والتذكير بها، بل أيضا التدريب على العمل الجماعى، فشارك فى هذه الاحتفالية كل طلاب المعهد بالمعنى الحرفى للكلمة «كل» وأضيف لهم طلاب من معاهد أخرى فى الأكاديمية كالسينما والموسيقى والمسرح، كما شارك أيضا تلاميذ مدرسة الحرف الفنية بالأكاديمية فى تجهيز مناظر الاحتفالية.

عن 7Star

مهتم بمجال ال SEO , اقدم لكم موقع اخبار 7 نجوم كل اللي انت عايزة هتلاقيه في المدونة , اخبار عاجلة , اخبار الفن , مقالات ثقف نفسك , ومعلومات هامة .