مخرج دنيا تانية أحمد عبدالعال: المنافسة فى موسم دراما رمضان كانت صعبة




كتب ــ مصطفى الجداوى:


نشر في:
الأربعاء 4 مايو 2022 – 9:44 م
| آخر تحديث:
الأربعاء 4 مايو 2022 – 9:44 م

ــ ليلى علوى منحت فريق العمل الثقة فى إنجاز المسلسل وفق الجدول الزمنى
ــ لم نتعرض لأى مشاكل مع الرقابة.. وأزمة الحلقة الأولى سببها القفز على تسلسل الأحداث
ــ لست من أنصار الجزء الثانى إن لم نخطط له من البداية.. و«عودة الأب الضال» بمثابة ابن لى

خاض المخرج أحمد عبدالعال، السباق الرمضانى هذا العام، بمسلسلين مختلفين هما: «دنيا تانية» بطولة ليلى علوى، الذى التف حوله الجمهور لتناوله قضية إنسانية واجتماعية بشكل مؤثر، والعمل الثانى «عودة الأب الضال» وهو تجربة كوميدية عرض بإحدى المنصات وبعض القنوات العربية، وشارك فيه الفنان بيومى فؤاد وخالد منصور وعبير صبرى، وإيمان السيد وعدد كبير من النجوم كضيوف شرف.
وفى حديثه لـ «الشروق» قال عبدالعال: إن عمله فى مسلسل «دنيا تانية» بدأ بلقاء مع المؤلف أمين جمال كاتب العمل، ثم التقيا بالجهة المنتجة والفنانة ليلى علوى بطلة المسلسل، وقمنا بوضع خطة العمل، وبرنامج مكثف للتصوير، خاصة وأن الاتفاق جاء فى وقت متأخر قبل انطلاق الموسم الرمضانى بوقت قصير، وكان عامل الوقت بمثابة تهديد مرعب لنا طوال تصوير المسلسل.
وأشار إلى أنهم خاضوا مخاطرة كبيرة من أجل اللحاق بالموعد المقرر للعرض الأول، وكانت النجمة ليلى علوى تساندهم وتشجعهم فى التصوير، وتؤكد على ثقتها فى قدراتهم إمكانية اللحاق بمواعيد العرض.
وأضاف: أنهم طوال الوقت كان لديهم إيمان كبير بالله، وثقة فى اللحاق بالعرض الرمضانى، وأمل فى تحقيق صدى جماهيرى بتوفيق من الله، موضحا أنه كان هناك اتفاق على خريطة العمل وخطواته وتنفيذ دقيق للخطة، وتفاهم كبير بين فريق العمل.
وأكد عبدالعال، أن استباق الناس لأحداث مسلسل «دنيا تانية» بعد حلقته الأولى كان سبب الضجة التى أثارها؛ حيث فهم المشاهدون من مشهد نهاية الحلقة الأولى أن مى سليم هى شقيقة لليلى علوى، لكن الحلقة السادسة وضحت أنهما بنات عم، وتقوم الأولى بخيانة الثانية مع زوجها، ومن هنا تفجرت الأزمة قبل عرض الحلقات التالية، والتى كشفت حقيقة الأمر للمشاهد، ووجه الشكر للرقابة على المصنفات الفنية برئاسة الدكتور خالد عبدالجليل، لتفهمها طبيعة العمل الفنى، ترك لهم مساحة الحرية لتقديم تناول فنى مختلف، مشددا على أنه لم يواجه أى اختلافات مع الرقابة.
وأشار مخرج «دنيا تانية» إلى أنه فى بعض الأحيان التأخير فى كشف عن الحدث يكون عامل جذب المشاهد للمتابعة باهتمام، متمنيا أن يكون قد تحقق ذلك خلال العمل.
وعن مسلسله «عودة الأب الضال»، قال إنه يعتبره ابنه الأول الذى بدأ فيه من يناير 2021، والذى كان مقررا عرضه فى رمضان الماضى، وعندما تم تأجيله توقف التصوير، وحقق المسلسل ردود فعل طيبة فى السعودية وعلى إحدى المنصات العربية، مشيدا بأداء الفنان بيومى فؤاد؛ حيث يرى أنه كوميديان بطبيعته، وأنه ينتمى لمدارس كوميدية مصرية مثل نجيب الريحانى والقدير فؤاد المهندس، وغيرهما ممن يؤمنون بقيمة العمل الكوميدى، ولا يتعاملون مع الكوميديا باعتبارها «هزارا».
وعن مدى الارتجال فى عمل كوميدى، أكد أنه يتعامل بشكل حاسم فى هذا الأمر، وأنه يترك الضحك للجمهور خلال مشاهدة العمل، مضيفا أنه لا يصل بالكوميديا فى العمل لمرحلة الإشباع حتى لا يخرج الضحك مشاهدو العمل عن متابعة الموضوع، ولكنه يعمل على أن يأخذ «الإفيه» ويكمل الدراما الخاصة بالعمل، فهو حريص أن يكون المشهد الذى لا يتضمنه ضحكا يكون دراميا.
وأوضح عبدالعال أن التأخر فى تصوير «الأب الضال» كان بسبب تأجيل العرض، لأن العمل يتضمن حلقات منفصلة، مما فتح باب للتطوير والتجويد، خاصة وأن أحداث العمل مرتبطة بقضايا المجتمع، وهناك أحداث ومفارقات وموقف كوميدى تحدث فى الحياة ويكمن الأخذ منها والإضافة للمسلسل، ومن هنا فإن التأجيل عاد على المسلسل بالتطوير من أحداث الكوميديا.
وعن إمكانية تقديم جزء ثانٍ لأى من العملين، قال إنه ليس من أنصار تقديم جزء ثانٍ لأى عمل لم يخطط له من البداية؛ حيث يعتبر نجاح المسلسل توفيق من الله، ولابد من تقديم عمل جديد وليس جزءا ثانيا.
وأكد أحمد عبدالعال، أن المنافسة فى رمضان هذا العام كانت صعبة جدا، وعلى كل المستويات من التصوير والإخراج والممثلين والديكور، وكلنا نتبارى طوال الوقت فى منافسة شريفة لتقديم عمل جيد يحظى بقبول الجمهور.

عن 7Star

مهتم بمجال ال SEO , اقدم لكم موقع اخبار 7 نجوم كل اللي انت عايزة هتلاقيه في المدونة , اخبار عاجلة , اخبار الفن , مقالات ثقف نفسك , ومعلومات هامة .