تفاصيل 24 ساعة من البحث والحزن لأسر ضحايا حادث أتوبيس الدقهلية.. والسجن 7 سنوات أقصى عقوبة تنتظر السائق

نعمان سمير
نشر في: الأحد 13 نوفمبر 2022 – 2:14 م | آخر تحديث: الأحد 13 نوفمبر 2022 – 2:24 م

24 ساعة من البحث والحزن منذ وقوع كارثة أتوبيس المنصورة، الذي وقع على طريق القاهرة – المنصورة دائرة مركز أجا صباح أمس السبت، وأسفر عن وفاة 20 بالإضافة إلى 6 مصابين بحسب بيان النيابة العامة، في الوقت الذي أكد متخصصون قانونيون أن أقصى عقوبة يحصل عليها السائق سبع سنوات بحسب مواد القانون.

24 ساعة من البحث عن جثث لم يتعرف عن هويتها فالعدد كبير من حيث الضحايا تتشح صفحات مواقع التواصل الاجتماعي بالسواد وصور للجثامين للتوصل إلى ذويهم، حيث وجدت عدة جثث لضحايا لم يستدل هويتهم ليكون آخرهم صباح اليوم الأحد.

وتعرف أهالي ميت غمر بمحافظة الدقهلية على اثنين من ضحايا حادث، ولم يتم التعرف على اثنين وقت العثور على جثتيهما بين جثامين ضحايا الحادث، وجرى تسليمهما إلى ذويهم لدفنهما، بعد التعرف عليهما.

وصرح المستشار أكرم سرحان، رئيس نيابة جنوب المنصورة الكلية، بدفن جثمان كل من: محمود عبدالفتاح محمد القرو، وسمير محمد سمير محمد موسي؛ بعد التعرف عليهما بين ضحايا حادث أتوبيس الدقهلية والذي سقط في مياه ترعة الرياح التوفيقي.

واتشحت قرية أوليلة التابعة لمركز ميت غمر بمحافظة الدقهلية، بالسواد، خلال تشييع جثامين 7 من أبناء القرية، بينهم 6 من أسرة واحدة، راحوا ضحية حادث انقلاب سيارة ميني باص بترعة المنصورية أمام قرية منشاة عبدالنبي التابعة لمركز أجا؛ ما تسبب في وفاة 20 شخصا غرقا وإصابة 6 آخرين.

وفي الساعات الأولى من الصباح،  خرجت جثامين 6 متوفين من المسجد الكبير بالقرية، بعد أداء صلاة الجنازة عليهم، فيما تم أداء صلاة الجنازة على المتوفى السابع من أبناء القرية بكنيسة ميت غمر وتشييع جثمانه بمقابر الأقباط.

وعم الحزن أرجاء القرية بعد وفاة 6 من عائلة واحدة، وهم: محمد ناصر محمود بكر، 17 سنة، محمد عبدالفتاح إبراهيم، 17 سنة، مصطفى محمد عبدالفتاح، 17 سنة، مصطفى مسعد مصطفى، 17 سنة، محمد أشرف السيد منصور، 22 سنة، عبدالرحمن أحمد عماشة، 21 سنة.

فيما تسلمت أسرة المتوفي عبدالمسيح عيد ميخائيل، 20 سنة، جثمان ذويهم لأداء صلاة الجنازة عليه وتشييع جثمانه بمقابر الأقباط.

بينما تم تشييع باقى الجثمانين ليل يوم السبت بعد التعرف عليهم عقب وقوع الحادث.

ووفقا لمتخصصين، فإن أقصى عقوبة تنتظر السائق هي السجن 7 سنوات، حيث يقول ناصر لطفي المحامي، إنه في هذه القضية الـ20 ضحية كضحية واحدة بحسب نص القانون، فالقصد الجنائي والسبق والإصرار غير متوفر، فهو قتل خطأ؛ لأن السائق لم يكن يعرف الضحايا.

يضيف عبد الناصر أنه وفقا لقانون العقوبات وليس قانون المرور فمتعاطي المخدرات تكون الحبس لمدة لا تقل عن سنة، وبغرامة لا تقل عن ألف جنيه ولا تتجاوز ثلاثة آلاف جنيه، ولا تتجاوز العقوبة 5 سنوات ولا تزيد عن 5 آلاف جنيه، في حالة أن المواد المخدرة ضعيفة التخدير، وطبيعية، وتقرير المعمل الجنائي يكون الفيصل فى هذه الحالة وتزداد العقوبة بمقدار مثليها، سنتين، إذا كان الجوهر المخدر من مواد كالكوكايين أو الهيروين.

ويضيف: أما بالنسبة لقانون المرور، فنصت المادة (76) لتقضي بمعاقبة كل من قاد مركبة وهو تحت تأثير مخدر أو مسكر أو السير عكس الاتجاه في الطريق العام داخل المدن أو خارجها بالحبس مدة لا تقل عن سنة وإذا ترتب على القيادة تحت تأثير مخدر أو المسكر أو السير عكس الاتجاه إصابة شخص أو أكثر يعاقب بالحبس مدة لا تقل عن سنتين وغرامة لا تقل عن 10 آلاف جنيه وأنه حال ترتب علي ذلك وفاة شخص أو أكثر أو إصابته بعجز كلي يعاقب بالحبس مدة لا تقل عن 3 سنوات ولا تزيد على 7 سنوات وغرامة لا تقل عن 20 ألف جنيه.

وأدلى سائق السيارة الميني باص الذي تسبب في وفاة 20 شخصا بعد قفزه من السيارة قبل أن تسقط بمياة ترعة الرياح التوفيقية أمام قرية منشأة عبدالنبي بطريق (ميت غمر- المنصورة) بأقواله أمام نيابة مركز أجا الجزئية في التحقيقات التي أجريت تحت إشراف المستشار عبدالرحمن محمد الشهاوي، المحامي العام لنيابة جنوب المنصورة الكلية.

وقال السائق المتهم ويدعى إبراهيم ح.، 33 عامًا، إنه يعمل على خط (ميت غمر- المنصورة) وأثناء سيره في اتجاه موقف سندوب بمدينة المنصورة، فوجئ بسيارة تغلق عليه الطريق قادمة من الجانب الأيسر، وخلال سيره في الجهة اليمنى ومحاولة سائق السيارة الاتجاه إلى مدخل طريق ميت العامل، إلا أنه حاول تفاديه، فسقط الميني باص في الترعة.

واتهمت النيابة العامة السائق بالرعونة والاستهتار وذلك بعد شهادة عدد من المصابين بقيام السائق بالتحدث في الهاتف المحمول خلال سيره ومحاولته تفادي السيارة، لكن المتهم أنكر الاتهام الموجه إليه وأقر بأن سبب الحادث السيارة التي حاول تفاديها.

وقررت النيابة العامة إجراء تحليل للسائق لبيان تعاطيه المواد المخدرة، فتبين تعاطيه مادة مخدرة، وأمرت النيابة بحبس السائق 4 أيام على ذمة التحقيقات وعرضه على مصلحة الطب الشرعي لإجراء تحليل نهائي له بيانا لمدى تعاطيه المواد المخدرة وتحديد نوعها، وكذلك التصريح بتسليم الجثامين الذي جرى التعرف عليها، وأخذ عينات من باقي الجثامين المجهولة لحين تحديد هويتهم.

وقام الدكتور أيمن مختار محافظ الدقهلية مساء اليوم السبت بالتوجه إلى مستشفى أجا لزيارة مصابي حادث انقلاب أتوبيس ركاب في ترعة المنصورية والاطمئنان على حالتهم الصحية، والتي وقعت بالقرب من قرية منشأة عبد النبي بنطاق مركز أجا على طريق المنصورة أجا.

رافق المحافظ خلال الزيارة الدكتور شريف مكين وكيل وزارة الصحة، والدكتور وائل عبدالعزيز وكيل وزارة التضامن الاجتماعي.

وأشار محافظ الدقهلية الي أن هناك تواصل مستمر من الدكتور مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء لمتابعة الحالة الصحية للمصابين والاطمئنان عليهم اول بأول ووجه بتقديم كافة أوجه الرعاية الصحية لهم.

كما أشار المحافظ إلى أنه بناء على تعليمات رئيس مجلس الوزراء سيتم صرف 100 ألف جنيه تعويضا لكل حالة وفاة ضحايا الحادث الأليم.

وأضاف المحافظ إلي أن إجمالي حالات الوفاة حتى الآن 20 حالة وفاة و عدد 6 حالات إصابة تم خروج حالتين منهم بعد تلقي العلاج، مشيراً إلى أن عملية البحث مازالت جارية من قبل فرق الإنقاذ لإحتمالية وجود حالات وفاة أخرى.

ووجه المحافظ بتقديم كافة أوجه الرعاية الصحية وصرف المساعدات المالية للمصابين، مؤكداً على متابعة حالتهم الصحية بنفسه اول باول حتى يتماثلون للشفاء ويعودون إلى منازلهم.

هذا وقد أكد المحافظ علي ان المحافظة بكامل أجهزتها حريصة على تقديم كافة أوجه الرعاية للحالات الانسانية وفي الأزمات والكوارث من خلال وزارة التضامن الاجتماعي ومؤسسات المجتمع المدني بنطاق المحافظة.

عن 7Star

مهتم بمجال ال SEO , اقدم لكم موقع اخبار 7 نجوم كل اللي انت عايزة هتلاقيه في المدونة , اخبار عاجلة , اخبار الفن , مقالات ثقف نفسك , ومعلومات هامة .