لو طفلك 6 سنين.. علميه الصيام من غير ما تضربيه

يحب جميع الأطفال تقليد آبائهم وأمهاتهم فى كل شىء، وفى شهر رمضان يجب أن تبدأ الأم بتعويد الطفل على الصيام.. لذا تقدم د. رحاب العوضى، استشارى الصحة النفسية وخبيرة العلاقات الأسرية، مجموعة من النصائح حول تعويد طفلك على الصيام.وتقول العوضى لـ”اليوم السابع” أن الأم يجب أن تبدأ مع الطفل من سن صغيرة، ويفضل فى سن السادسة أو السابعة، وتعوده على الصيام تدريجياً، فيبدأ الصوم إلى الظهر ثم العصر إلى أن يصل إلى آذان المغرب.وتشير إلى أنه من الطبيعى ألا يمتثل الصغير بسهولة إلى الحرمان من وجهه نظره، فكيف له ألا يشرب أو يأكل وقت ما شاء، ويجب على الأم أن تشرح لطفلها أهمية الصيام وطاعة الله عز وجل حباً وليس خوفا منه.وتؤكد العوضى أن دور الأم لا يقتصر على طهى أنواع مختلفة من الطعام وقت الإفطار أو متابعة أكبر عدد من المسلسلات، ودورها الرئيسى هو إرساء أساس الشخصية والعمل على غرس مقومات الإنسان المؤمن منذ صغره، وأن توصل الأخلاق والسلوكيات للطفل وتحكى له قصصاً مسلية فى فترة صومه أو تلعب معه وتكلفه بمهام المنزل.وتحذر الأم ألا تخطئ وتطلب من طفلها اللهو طول فترة الصيام بمشاهدة التلفزيون أو ألعاب الإنترنت والفيديو، لأن هذا سيضيع الهدف الأساسى للصوم وهو الصبر.وتنصحك العوضى بعدم الخوف على الصغير من الصوم ومشاكله الصحية، لأن الصوم والصلاة عبادات تحتاج إلى التعود أكثر من غيرها، كما يجب ربط الصوم بالمكافأة للصغير والتباهى به أمام الناس على أنه “بطل صغير” وهو ما يقوى الطفل ويميز شخصيته.
Source: http://www.youm7.com

عن 7Star

مهتم بمجال ال SEO , اقدم لكم موقع اخبار 7 نجوم كل اللي انت عايزة هتلاقيه في المدونة , اخبار عاجلة , اخبار الفن , مقالات ثقف نفسك , ومعلومات هامة .