إقبال عائلى على الفيلم «الوحيد» الجديد فى دور العرض

كتب ــ محمد عباس:
نشر في: السبت 1 أغسطس 2020 – 10:14 م | آخر تحديث: السبت 1 أغسطس 2020 – 10:14 م

فيلم «الغسالة» يحقق إيرادات قيمتها 166 ألفا و763 جنيها فى أول أيام العيد

ازداد إقبال الجمهور على دور العرض السينمائية، مع حلول حفلة الثالثة عصرا، بعد ضعف الإقبال على حفلتى العاشرة صباحا والثانية والنصف عشر ظهرا، وكانت النسبة الأكبر للحضور من نصيب العائلات خاصة بالمولات والتى حرصت على مشاهدة فيلم الغسالة باعتباره الفيلم الجديد الوحيد الموجود فى دور العرض.
والتزمت دور العرض بنسبة الـ 25% كحد أقصى لإشغال المقاعد وغيرها من الإجراءات الاحترازية والوقائية، التى تتمثل فى التعقيم المستمر لقاعات السينما بعد كل حفلة، وإلزام العاملين بارتداء القفازات والكمامات، كما لا يسمح بدخول أى فرد من الجمهور بدون ارتداء الكمامة.
وحقق فيلم «الغسالة» فى أول يوم عرض له إجمالى إيرادات 166 ألفا و763 جنيها، وتعد هذه الأرقام هى الأعلى منذ عودة السينمات من جديد بعد غلقها لأكثر من ثلاثة أشهر بسبب فيروس كورونا.
وقال مدير إحدى السينمات بمنطقة وسط البلد، إن الإقبال على دور العرض كان ضعيفا على حفلتى العاشرة صباحا والثانية والنصف عشر ظهرا، ولم يتعد نصف نسبة الـ 25% المسموح بها، إلا أنه بدأ فى الارتفاع مع حفلة الثالثة عصرا، كما كان متوقعا، وهو ما يحدث كل عيد، مشيرا إلى أن الإقبال الأكبر كان على فيلم «الغسالة»، الفيلم الوحيد الجديد الموجود بدور العرض، حيث تم عرضه بأكثر من قاعة، نظرا للإقبال عليه وللالتزام بنسبة الـ25% بجميع القاعات، مؤكدا أن نسبة 80% من الحضور تكون من الشباب الذين تتفاوت أعمارهم بين الثانية عشرة والعشرين عاما.
كما قال أيضا مدير أحد دور العرض بمنطقة وسط البلد، إن الإقبال على السينما كان منخفضا جدا يوم الوقفة، واستمر بنفس الوتيرة بحفلتى العاشرة صباحا والثانية عشر والنصف ظهرا، ثم بدأ فى الارتفاع بشكل ملحوظ إلى أن اكتملت نسبة الـ25% مع بدء حفلة الثالثة عصرا، موضحا أن نسبة الإقبال الأكبر كانت على فيلم «الغسالة»، ثم يليه فيلم «الفلوس» لتامر حسنى.
واتفق معه مدير أحد دور العرض بمدينة 6 أكتوبر، حيث أوضح أن إقبال الجمهور كان مقبولا فى حفلتى العاشرة صباحا والواحدة ظهرا، ووصلت نسبة الحضور إلى 80% من النسب المسموح بها، وكان أكثره من الشباب، ولكن زادت النسبة كما هو متوقع مع حفلة الثالثة عصرا وحتى منتصف الليل. وشهدت ظهور العائلات التى كانت متغيبة عن حفلتى الصباح، مشيرا إلى أنهم يعرضون فيلم «الغسالة» فى أكثر من قاعة نظرا لإقبال الجمهور.
وتكرر الحال فى دور العرض بمراكز التسوق فى التجمع الخامس، حيث أشار مدير دار عرض بأحد المولات، إلى أن السبب فى ذلك أن جمهور العائلات يعتبر السينما «خروجة»، فهم يأكلون بمطاعم المول ويتسوقون ويذهبون إلى السينما، موضحا أن العادة جرت أن تكون نسبة الإقبال على حفلتى العاشرة صباحا والثانية عشر ظهرا منخفضة، وحتى فى الظروف الحالية لم تصل إلى حد نسبة الـ 25% المسموح بها، ولكنها بدأت فى الارتفاع بداية من حفل الثالثة عصرا.

عن 7Star

مهتم بمجال ال SEO , اقدم لكم موقع اخبار 7 نجوم كل اللي انت عايزة هتلاقيه في المدونة , اخبار عاجلة , اخبار الفن , مقالات ثقف نفسك , ومعلومات هامة .