في ذكرى ميلاده.. أبرز أعمال ملك العود للمطربة أسمهان

منال الوراقي
نشر فى : الإثنين 15 أبريل 2019 – 12:24 م | آخر تحديث : الإثنين 15 أبريل 2019 – 12:24 م

تحل علينا اليوم الذكرى الـ27 بعد المئة على ميلاد الملحن والموسيقار الكبير محمد القصبجي، الذي ولد في 15 أبريل 1892، بحي عابدين في القاهرة، وقدم العديد من الأعمال الفنية، حتى عرف كأهم عازف للعود في القرن العشرين، وخلف وراءه الكثير من الأعماله، والتي تميزت بأنها سابقة لعصرها، واكسبت الموسيقى العربية روح التجديد، فتغنى بألحانه الكثير من المغنيون بمصر والعالم العربى.

كان القصبجي يهوى التلحين والفن منذ حداثة سنه، ولحن للكثيرمن نجوم الغناء والطرب في عصره، بدءاً من منيرة المهدية وصالح عبدالحي ونجاة علي، مرورًا بليلى مراد وأسمهان، انتهاءً بكوكب الشرق أم كلثوم، التي عشقت عزفه على آلة العود في فرقتها، ليظل بجوارها يجلس على مقعده الخشبي محتضنا عوده لسنوات حتى توفى في 26 مارس 1966، لتظل أم كلثوم محتفظة بمقعده خاليا خلفها على المسرح عرفاناً بدوره ومشواره معها.

وبدأ ملك العود التلحين لأسمهان في عام 1933، فلحن ووزع العديد من أغنياتها، تستعرض «الشروق» أبرزها في التقرير التالي:

– كنت الأماني

“كنت الأماني من زمان من قبل ما تشوفك عيوني.. واحترت وحدي بالحنان من قبل ما تجيني تواسيني”، أغنية من تأليف وكلمات يوسف البدراوي، وألحان وتوزيع محمد القصبجى، سجلتها أسمهان بصوتها في عام 1933.

– كلمة يا نور العين

أغنية كتبها يوسف بدروس، ولحنها ووزعها محمد القصبجى لأسمهان، وتم إنتاجها في عام 1933.

– أين الليالي

“أين الليالي اللواتي سببت سقمي.. ياليلة بعدها عيناي لم تنمِ”، أغنية للمطربة أسمهان من أغاني فيلم غرام وانتقام، الذي تم انتاجه عام 1944، لحنها لها الموسيقار محمد القصبجي.

– ليت للبراق عينا

قصيدة للشاعرة العربية في زمن الجاهلية، ليلى العفيفة بنت لكيز من بني ربيع، وهي زوجة البراق المشهور، الذي تدور حوله القصيدة، اختار منها القصبجي أبياتً، ولحنها بمقام راست، وغنتها أسمهان في عام 1938.

– ياللي بحبك بنيت الأماني

من أوائل الأغانى التي غنتها أسمهان، وألحان الموسيقار محمد القصبجى.

– يا طيور

أول أغنية في تاريخ الغناء العربي تأخذ فيها الموسيقى دور البطل، فقد استطاع القصبجي مزج المقامات العربية الأصيلة بالتوزيع الهاموني، وهي من الألحان النادرة التي حقق فيها القصبجي إحدى نظرياته في الإلقاء الغنائي، وانتقل من الإلقاء الغنائي التقليدي إلى الأسلوب الغربي، سجلتها أسمهان في عام 1940، والأغنية من تأليف يوسف بدروس، وتلحين وتوزيع محمد القصبجي.

– في يوم ما أشوفك

“في يوم ما أشوفك راضية عني.. أنسى العذاب اللي ملازمني”، أغنية من تأليف وكلمات يوسف بدروس، وتلحين القصبجي وغناء أسمهان.

– أسقنيها بأبي أنت وأمي

قصيدة من شعر الأخطل الصغير بشارة الخوري، لحّنها القصبجي لأسمهان بمقام راست سازكار، وغنتها أسمهان بصوتها في عام 1940.

– فرق ما بينا ليه الزمان

“فرق مابيــنا ليه الزمان ده العمر كله بعدك هـــوان.. فؤادي في حبك مجروح وقلبي من بعدك بينوح”، غنتها أسمهان لأول مرة في عام 1944، من كلمات علي شكري، وألحان محمد القصبجي.

– إمتى حتعرف

أعنية من تأليف مأمون الشناوى، وألحان وتوزيع محمد القصبجى، وسجها أسمهان في عام 1944.

عن 7Star

مهتم بمجال ال SEO , اقدم لكم موقع اخبار 7 نجوم كل اللي انت عايزة هتلاقيه في المدونة , اخبار عاجلة , اخبار الفن , مقالات ثقف نفسك , ومعلومات هامة .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*