مغنية البوب دوا ليبا: أدركت أن لا شيء يتحقق بسهولة

برلين- د ب أ
نشر فى : الأحد 25 نوفمبر 2018 – 7:07 م | آخر تحديث : الأحد 25 نوفمبر 2018 – 7:07 م

أصبحت مغنية البوب البريطانية دوا ليبا، الآن ضمن الفئة العليا في العالم من الفنانين وفقا لعدد مشاهدات أعمالها، وتم بيع 32 مليون نسخة من أغانيها الفردية، ومن بينها “نيو رولز” و”سكيرد تو بي لونلي” و”آي دي جي أيه إف” و”وان كيس”، رغم أنها لم تتجاوز 23 عاما.

لكن ليبا تقول إنها ما كانت لتصبح مغنية، لو لم تتمكن من مغادرة بلدها الأصلي كوسوفو في سن المراهقة.

وأضافت في تصريح لوكالة الأنباء الألمانية “د.ب.أ”: “أفعل ما أفعله لأن الفرصة أتيحت لي لمغادرة كوسوفو عندما كنت في الخامسة عشرة”، مؤكدة أنه تزعجها رؤية الآخرين، وخاصة الشباب، الذين لم يحصلوا على نفس الفرص.

وولدت ليبا في لندن عام 1995 لأبوين من ألبان كوسوفو، وعادوا إلى كوسوفو عندما كانت ليبا طفلة صغيرة، لكنهم عادوا إلى لندن في وقت لاحق.

وذكرت: “قال لي أحدهم في مقابلة: (يبدو أن لديك أخلاقيات عمل المهاجرين)، واعتقدت أن ذلك قول غريب”، لكنها تقول إنها تفهم هذا الرأي، لأنها تأثرت بأخلاقيات عمل والديها.

وتابعت: “أعتقد أن رؤيتهما يعملان في عدة وظائف، ويعملان ليل نهار، جعلتني أدرك أن لا شيء يأتي بسهولة، وأنك لابد أن تحقق كل شيء بالعمل الجاد”.

ولدى سؤالها عن شعورها حيال مغادرة بريطانيا للاتحاد الأوروبي، قائلة: “أنا شخصياً لا أؤمن بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي”.

عن 7Star

مهتم بمجال ال SEO , اقدم لكم موقع اخبار 7 نجوم كل اللي انت عايزة هتلاقيه في المدونة , اخبار عاجلة , اخبار الفن , مقالات ثقف نفسك , ومعلومات هامة .