إعدام عاطل قتل شابا لسرقته أثناء الانفلات الأمني بالشرقية

فاطمة علي
نشر فى : الأحد 10 فبراير 2019 – 7:36 م | آخر تحديث : الأحد 10 فبراير 2019 – 7:36 م

أصدرت محكمة جنايات الزقازيق بالشرقية، برئاسة المستشار إبراهيم عبدالحي محمد رئيس المحكمة، اليوم الأحد، حكمها في القضية رقم 7052 جنايات منيا القمح لسنة 2011، بالتصديق على قرار مفتي الديار المصرية، بالإعدام شنقًا لعاطل لقتله شاب أعلى كوبري قرية “ميت بشار” التابعة لدائرة مركز منيا القمح.

كانت مستشفى «منيا القمح» المركزي، استقبلت المجني عليه “الصادق إبراهيم الصادق” جثة هامدة، متأثرًا بإصابته بطلق ناري.

وتبين أن وراء ارتكاب الواقعة المدعو “أحمد.س.أ” عاطل، والذي استغل حالة الانفلات الأمني التي كانت تشهدها البلاد وقتها، وحاول سرقة المجني عليه، وعندما قاومه الأخير قتله.

وتم ضبط المتهم، وبالعرض على النيابة العامة قررت إحالته محبوسًا إلى محكمة جنايات الزقازيق، التي أصدرت حكمها المتقدم.

عن 7Star

مهتم بمجال ال SEO , اقدم لكم موقع اخبار 7 نجوم كل اللي انت عايزة هتلاقيه في المدونة , اخبار عاجلة , اخبار الفن , مقالات ثقف نفسك , ومعلومات هامة .